ضريبة التصرفات العقارية

واجهة فيلا
فيلا الاأحلام

ماهى ضريبة التصرفات العقارية؟

تم فرض ضريبة التصرفات العقارية منذ 82 عاماً، تحديداً في عام 1939، وهى ضريبة يدفعها البائع عند بيع عقار أو وحدة سكنية أو أرض ولا يتحملها المشتري ويلتزم المتصرف بسداد الضريبة خلال 30 يوماً من تاريخ التصرف ويسري مقابل التأخير المقرر بالمادة (110) من قانون الضريبة على الدخل اعتباراً من اليوم التالي لانتهاء المدة المحددة.
تقدر ضريبة التصرفات العقارية بنسبة 2.5% من قيمة أو  ثمن العقار المتصرف فيه بصرف النظر عن طريقة التصرف (البيع/الهبة/ التبرع).

هل هيجوز الاتفاق علي أن يتحمل الضريبة الشخص المتصرف له ؟

هناك قاعدة قانونية شهيرة في هذا الشأن وهي العقد شريعة المتعاقدين، وهذا يعني أنه إذا  اتفق الأطراف علي أن يتحمل المشترى أو المتصرف له سداد تلك الضريبة فلا ضرر في هذا الأمر،  و يجوز بشرط عدم وجود نص قانوني يمنع ذلك، كما كان معمول به قبل صدور القانون 158 لسنة 2018 فكان قبل صدور هذا القانون، لا يجوز الاتفاق علي أن يتحمل تلك الضريبة المشترى أو المتصرف له.

متى تدفع هذه الضريبة ؟

خلال 30 يوم من تاريخ التصرف، و يتم ذلك عن طريق مأمورية الضرائب التابع لها المتصرف أو البائع.

هل تلتزم شركات الاستثمار العقارى أو المقاولات بهذه الضريبة ؟

القانون لم ينص علي فرض هذه الضريبة علي الشركات ففي حالة إذا  كان البائع شركة، و ليس فرد فهذه الضريبة لا تطبق علي الشركات، حيث أن الشركات تخضع لضريبة الكسب التجارى والتي تدفع سنويا، و إذا  قام شخص بشراء عقار من شركة و قام ببيعه لشخص أخر  فلا يتم إثبات هذا البيع في الشركة و تغير العقود باسم المشترى الجديد إلا بعد سداد ضريبة التصرفات.

هل تدفع الضريبة مرة واحدة علي كل عقار  ؟

تتعلق هذه الضريبة بالتصرف فكلما تم التصرف في العقار يتم سداد الضريبة بحسب قيمة العقد. 

هل تم حظر التعامل علي العقارات المتصرف فيها ؟

نعم نص القانون الجديد علي حظر التعامل في الجهات الحكومية و الشهر العقارى و القضاء  في تسجيل العقود، و دعاوي صحة و نفاذ و نقل الملكية، و تركيب و توصيل المرافق حتي يتم سداد تلك الضريبة سواء من المشترى أو البائع .

اترك تعليقاً