الله معك يا زنبقة بالفي – وديع الصافى و صباح

شاهين:   الله معك يا زنبقة بالفي

نجلا:   شـــــــــاهين شو جابك ع ضيعتنا

شاهين :  ما فيش بهالعين شربة ميّ

نجلا : منسقيك وبتفرح مويتنا.

شاهين : بتتذكري بالعيد.

نجلا : بتذكّر.

شاهين:   غناني وسهر ونبيذ

نجلا : بتذكّر.

شاهين: صوتك ضوي بشرايط وزينة وغُمُر شعرك هالمدرّى غُمُر

يا لفتة ال بعدا بتكويني وتروح تشلحني عَ عيد العمر        

نجلا :  وبعد هاك العيد شو عاد صار لما رجعت لضيعتك شاهين؟

لا شال لوّحلك ولا زنّار      وضيعتك كلها حلا وحلوين.؟        

شاهين : غمزت الشمس دراج ضيعتنا وشفتك يا نجلا من الشمس أحلى

حلوين في عنا بجيرتنا وكل حلوة بشوفها نجلا ….

نجلا : والمحرمة اللي خذتها مني

شاهين : جايي أنا ع عين ضيعتكن   جايب معي بدالها لحلوتكن

لوّحي فيه اسألي عنّا.

نجلا : ولوين؟

شاهين : رايح

نجلا : هيك؟

شاهين : لا حكينا نحنا ولا يدرى حدا فينا

نجلا : ولا بعد نتلاقى

شاهين : نتلاقى بكرا  ع قطف القز لاقينا

نجلا : موسم القز

شاهين : موسم العز

نجلا : موسم العز قطف الحرير.

معاً: كثير كثير يا قلبي كثير بدّك تنطر موسم الحرير

اترك تعليقاً